عربي

ترحيب عربى ومصرى واسع بخطاب الرئيس مرسي أمس

علامات أونلاين - إيهاب حمدى - 2012-06-30 07:57:24

رحبت قوى سياسية وحزبية وفقهاء ومفكرون وإعلاميون عرب ومصريون  بما تضمنته كلمة الرئيس المنتخب محمد مرسي التي وجهها إلى الأمة من ميدان التحرير، مساء أمس الجمعة.

حيث قال د. صفوت حجازي: "إن الرئيس مرسي رفع رأسنا، أول فرحة لي كانت عندما تنحى مبارك وثاني فرحة عند سماع نتيجة الانتخابات وثالث وأكبر فرحة الآن هي أداء الرئيس القسم أمام الجماهير في قلب الميدان، ولا ينقصنا غير أن نقف وراءه ونعينه".

وكتب الإعلامي فيصل القاسم علي  حسابه على تويتر: "لأول مرة في حياتي أشعر برغبة عارمة بالتصفيق من أعماق قلبي، وأنا الآن اشاهد ميدان التحرير، لا بأس لقد احمرت يداي من كثرة التصفيق أمام الشاشة".

وقال الإعلامي جمال ريان بقناة الجزيرة: "مع قسم الرئيس المصري في ميدان التحرير لم أستطع حبس دموعي اليوم نجحت الثورة" .

وقال وائل غنيم: "أقسم أمام الشعب، اعتذر عن أخطاء خطابه الأول، أكد أن الشعب فوق السلطات ورفض المساومة على صلاحياته، أظهر عدم خوفه من الجماهير .. بداية موفقة"

- د. خالد أبو شادي: "بكيت لِما رأيت، أنا مستبشر بإخلاصه وإيمانه وتداركه لملاحظات ونصائح غيره.. اللهم أتم علينا نصر الثورة وتحقيق أهدافها".

- الشاعر الفلسطينى مريد البرغوثى: "لن يجرؤ أحد بعد هذه الليلة أن يقول لثوار الميدان خربتوا البلد.. الميدان عنوان بناء البلد وإعادة إعمار معناها العظيم الذي غدر به العهد البائد".

- الكاتب الصحفى محمد فتحى فكتب "أنا شخصياً في موضوع الشهداء هحاسب مرسي لو لم يفِ بوعده باستقدام فرق بحث جنائي تقدم أدلة مقتل الثوار لمحاسبة القتلة الفجرة.. فكك من الفلوس".

- نادر بكار: "اليوم.... وجدت الثورة قائدها".

- الفنانة جيهان فاضل: "فرحتنا بأول رئيس مدني منتخب مش لازم تنسينا الإعلان الغير دستوري المكمل ، رئيس مصر ما ينفعش يبقى تحت وصاية العسكر ، إلى الثكنات رجال الجيش".

- أيمن نور: "مرسي يتقدم بسرعة. ويتفوق عندما يبتعد عن الورقه المكتوبة. بداية جيده"

- المحلل السياسيى معتز بالله عبد الفتاح: "هذا يوم تاريخي، الحمد لله أننا عشنا حتى نرى هذا اليوم"

- الإعلامية خديجة بن قنة المذيعة في قناة الجزيرة: "البعض يشاهد منظر ميدان التحرير الآن و لسان حاله: ليت هذا في وطني، تعظيم سلام للرئيس المصري الجديد وقالت أيضًا محظوظة مصر بذلك الميدان".

- مراسل قناة الجزيرة السورى د. أحمد موفق زيدان: "يارب أكرمنا بيوم كهذا وبرئيس كهذا".

- كابتن هادي خشبه: "بحبك في الله د محمد مرسي خطاب موفق عاطفي احتوائي متواضع رفع قدر جميع المصريين استخدام لغة عربية راقية آيات قرآنية في محلها لم ينس المظلومين احترم الدستور والقانون لا يخاف إلا الله يستمد قوتة من إرادة الشعب يشير بعودة النواب يقلل من أي سلطة أمام الشعب مصدر السلطات يفتح صدرة للجميع دون الخوف من شعبة هذا هو الرئيس المسلم صاحب مكارم الأخلاق والمرجعية الإسلامية"

- الإعلامي المصري عمرو الليثي عبر تويتر: "أنا فخور أن لنا رئيس وطني صادق والأيام ستؤكد ذلك"

- الفنان محمد صبحى: "احترامى للدكتور مرسى ازداد كثيراً وكبر فى نظرى عندما أعتذر للذين لم يذكرهم فى خطابه الأول"

- الناقد الرياضى علاء صادق: "مكاسب الرئيس مرسى خلال يومين فقط بين الأقباط وكل البسطاء وأهالى الشهداء والعاملين فى السياحة تؤكد أن الإعلام الفاسد فشل فى تشويهه بالأكاذيب"

- البراء نزار ريان: "بعد خطاب مرسي.. لا أستطيع منع نفسي من الشماتة في من تكلم يومًا عن كاريزما هذا الشخص! تصاغر مصطلح الكاريزما أمامك اليوم سيدي الرئيس.."

- الحقوقى هيثم أبو خليل: "لا نقدس أحدا... ولكن نعطي الرئيس مرسي قدره بعدما وصفناه بالاستبن.. لكني أتعجب من الهيستريا التي أصابت غلاة من يدعون الليبرالية والحرية من نجاح مرسي بامتياز اليوم في ميدان التحرير.. اختشوا يا ناس... وتذكروا مبارك وغرفة الزجاج المضاد للرصاص التي كان يظهر من خلالها في الأماكن المفتوحة!"  

- الباحث السياسيى د. عمار علي حسن: "أنا الآن في البحرين، أستمع إلى الرئيس مرسي وهو يصرخ: لن نفرط في كرامة أي مصري في الخارج، فأشعر بسعادة غامرة، وأتوق إلي يوم يعود فيه كل مصري مهاجر ليساهم في بناء بلده، فالمصريون لم يتركوا أرضهم لسبعة آلاف سنة، وقادهم الطغيان والإفقار إلى أن يتركوا بلادهم مجبرين، وآن الآوان أن نقول لهم "بلادكم أولى بخبراتكم وسواعدكم"

- تعليق إيهاب مقيم في أمريكا: "لقد أبهر الرئيس مرسي كل أمريكا خاصة عندما كشف صدره أمام الملايين فصرخ كل الأمريكيون هنا وقالوا ( He will die ) سوف يقتل ولكن عندما وجدوا محبة الناس قالوا هذا أعظم رئيس مع أعظم شعب في العالم"

- الباحث السياسى د.ضياء رشوان، مدير مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية: "إن مرسى بهذه الكلمة خرج من عباءة الجماعة التي ينتمي إليها الإخوان المسلمين إلى قلب الدولة المصرية وأثبت من خلال كلمته أنه خطاب رجل مسئول ورجل دولة".


تعتبر نتيجة الانتخابات البرلمانية التونسية وتصدر حزب (نداء تونس) لها..

نتائج التصويت